تحوُّلات “فوكوياما”:

هل يعيش العالم عصر "نهاية الليبرالية"؟ (فيديو)
تحوُّلات “فوكوياما”:
30 يونيو، 2022

نشر المفكر والفيلسوف الأمريكي “فرانسيس فوكوياما”، صاحب الكتاب الشهير “نهاية التاريخ والإنسان الأخير”، كتاباً جديداً بعنوان “الليبرالية وسخطها”، والذي انتقل فيه المفكر الأمريكي من الترويج لنهاية التاريخ بانتصار الليبرالية إلى التحذير من انهيارها، حيث جادل فوكوياما في كتابه الجديد بأن الليبرالية تواجه مأزقاً كبيراً في ظل تصاعد الاستبداد وتراجع الحريات وأبرز عدة مؤشرات دالّة على ذلك سواء داخل الولايات المتحدة أو خارجها، واعتبر أن الليبرالية ليست مهددة بأيديولوجية منافسة، بل مهددة بالأساس من داخلها. وفي ضوء هذا يركز الفيديو التالي على أبرز الأفكار المتضمنة في الكتاب، ويمكن كذلك مشاهدة الفيديو عبر الصفحة الرسمية لـ”إنترريجونال للتحليلات الاستراتيجية” على موقع “يوتيوب” من خلال هذا الرابط.


https://www.interregional.com/%d8%aa%d8%ad%d9%88%d9%91%d9%8f%d9%84%d8%a7%d8%aa-%d9%81%d9%88%d9%83%d9%88%d9%8a%d8%a7%d9%85%d8%a7/